Sunday, September 2, 2007

يا سهر الليالي ...! ا

يا سهر الليالي ! ا


السبت ..25 أغسطس ..

وصلت لبيت جدي متأخرة ..كانت جدتي قد اتفقت معي على أن أجلس مع أبناء خالي الصغار "شادي وأشرف"..لأن البيت في الغد سيكون خاليا ..فامرأة خالي على وشك ولادة ..لم أتردد في قبول العرض ..لأنهم أصدقائي !..طرقت على الباب ..لم ترد جدتي ..يبدو أنها نامت كعادتها بعد العشاء ..طيب ..لم يفتح لي الا أشرف ..الذي ابتسم وفوجئ بي ..وقال في كسوف "إزيك ؟!"إزيك انت يا كتكوت "..طلب مني في إلحاح أن أصعد لأجلس معهم .."طيب ..شكل ستك نامت ..وجدك ماجاش لسه "...رحب بي خالي ..وزوجته ..والأخ شادي الذي فتح الكمبيوتر بمجرد أن رآني .."ياللا نلعب "!..طيب أقعد اتكلم مع ابوك شوية ..لا لا ..طيب ..يأتي بكرسي ويجلسني جواره "شوفي دي ..طيب شوفي طرازان "...ياعم أنا جيل توم وجيري ..عندك؟..أيوه عندي ..يفتح لي فيلم فيه مغامرة عاطفية لتوم ..كان جيري يحاول جر شكله بلا فائدة ..ينتهي الفيلم ويطلب مني أن ألعب معه ثنائي في لعبة الفراخ..وبما اني كنت لا أحب هذه اللعبة فتحت له برنامج الرسام ..بعد أن جلست معهم استأذنتهم في أن أنام ..يجب أن أنزل عند جدي .."لا يامروة ..لا ..هنيجي معاكي!"أعرف أن جدتي لا تطيق نعكشتهم للشقة وجدي يتعصب من الدوشه آخر الليل ..نزلوا معي بالفعل ..طيب يا جدعان ..أنا بايته هنا ماتخافوش معاكم بكرة كله !..طيب اوعي تمشي ..حاضر ..! ا


الأحد 26 أغسطس

كنت قد نمت بعد الفجر ..لأني كنت مشغولة بكتاب المسحراتي ..وجدت شادي في الثامنة جالسا عند رأسي ..."قوميييي اصحي ..اصحي "..انظر للساعة ..الساعة سبعة ونص ..يعني ثمانيه ونص "...جدي يجعل الساعة دائما بالتوقيت الشتوي .."..قومي مش هنقعد لوحدنا!..طيب نص ساعة كده .."طيب نص ساعة هستناكي ..-طبعا انا نص ساعة يعني ساعتين تلاته !"...لم يصمت ...قمت ثائرة حاضر ..هطلع معاك .."كنت ثائرة عليه "ايه دماغك المصفحة دي ؟!"..صعدت ..كان الجميع فعلا في المستشفى ..قلت له ..ماما فين ؟..-كنت بستهبل !- قال لي "رايحة تجيب نونه!"طيب يا خويا ..ماشي ..عااااايزة انام ! ..استغفلني وأوقظ أشرف .. "هو أنا ناقصة ؟!"..اعتبرتهم أولادي ..ياللا ..مش مشكلة ..كانت هناك كلمة واحدة على لسان اشرف "الألوان ...الألوان !"أشرف 4 سنين وشادي 8- أخرجت الألوان ..وبدأنا نرسم ..أنا ارسم وز وبط وهم يلونوا ويتخانقوا!..عايزين ناكل ..طيب أعمل ايه؟!..اقلي بيض!..حاضر ..كانت العملية معقدة لأني لم أدرس جغرافيا مطبخهم ..شادي ساعدني ..وقال لي حطي البيض في الطاسة واجري!..ليه.؟...عشان الزبدة!..لا لن أهرب !..وبما اني ليّ فلسفة في الطبيخ -لدرجة انه هيتاكل لو فيه ايه!- الحمد لله ...طلع كويس ..!..عدنا للرسم والمكعبات ..هاتيها من فوق النيش ..طولي لا يساعدني ..أحمل أشرف فوق رأسي ..شوف يا ابني..مافيش ..طيب ..نعثر عليها في مخبأ سري ..ويبدأ اللعب ..نبني بيوت ..وماكينات غريبة ..كنت مستمتعة بحالة اللعب الجميلة معاهم ..خاصة اشرف الذي يريني تركيباته المضحكة ..لا أدري لماذا غنيت بتلوموني ليه ..؟..شادي المجامل قال لي صوتك حلو ..الله ..أحمد حلمي اللي بيغني الأغنيه دي مش كده!..أيوه ممكن!..أغنية محمد فوزي "ذهب الليل "جذبت انتباه أشرف ..وماما زمانها جاية ..لكن الأنكى اني جربت اغنيلهم عندليب الدقي "مين حبيب بابا ..هي اغنية مش سيئة ..دمها خفيف..بس كأن الأب عمال يذل في العيال .."مين اللي داق اليع عشان تدوق المم مين!؟"عدت ألوم شادي "تعبت عايزه انااااااااااام !" يوووه عايزة تنامي عايزة تنامي ..زهقت بقى..ماتنامي!"لم يرحمني إلا دخول خالي علينا ..مبروك يا خالي ..عايزة أنام بقى ..لكن يبدو أن خالي أصر أن أكمل انا المسيرة ..."حفظي شادي عشان الشيخ محمود مايضربهوش!" ..اتنرفزت

على شادي "يا سلام ياخويا ؟..وراك حفظ قرآن من الصبح وجاي تقول لي دلوقتي!"ما انا نسيت ..طيب .. قبل آذان العصر ..ذهب خالي مع ولديه للجامع ..وقبل أن تغفل عيني يأتي سيل من التليفونات ..من أمي ..وأصدقاء خالي وجيراننا ..يبدو أنها مؤامرة على أعصابي ! ا


مساء 26 أغسطس الأحد

أحضرت جدتي المولودة الجديدة ..دخلت الغرفة وجدتها نائمة ..يا الله ..خفت ألمسها ..كل هذه البراءة ..كنت يوما من الأيام مثلها في نفس هذه الغرفة ..تذكرت سؤال حازم أخي الصغير لي..كان سؤالا بريئا .."مروة ..نفسك يكون عندك عيل صغير زي ده ؟!"وأشار لي من البلكون على سيدة تحمل طفلا جميلا ..قلت له "كل واحد في الدنيا نفسه .."فكرت في مستقبل أولادي عندما نظرت لهذه الطفلة البريئة ..وفي أبوهم- كيف سنربي هؤلاء الأطفال .."هل عشان ماتعلى وتعلى يا ابني ويا بنتي ..لازم تطاطي وتطاطي ؟!"..هل يجب يا ابني ويا بنتي يكون عندك مبدأ..لو كل حاجة اسودت ..ماتقوليش كله اسود ..مافيش أمل لازم أهج؟ ..هل لازم تكون طيب وتعامل الناس كويس ..ولا تتكبر عشان تبقى محترم ؟...يبقى اللي في قلبك على لسانك ولا يبقى جواك مغارات ..وكذا وش!..تذكرت أستاذتي في الكلية التي تقول لي .."ربنا يكون في عونكم جيل يا بنتي "..ماذا أقول لابني أو بنتي ..هل أربيهم كما حلمت وأنا صغيرة على طريقة ونيس!..أو عباس الضو في المال والبنون ؟..- وبعدين ليه ده كله ؟ليه كل الأسئلة دي؟..مش لما يشرف أبو العيال ..ابن الحلال!..-وبعدين كله في اللوح المحفوظ -فقط هي طبيعة الإنسان في نط حواجز الأيام ..حد عارف ..ربنا يعطينا العمر! ا

الثانية عشر صباح يوم الإثنين 27 أغسطس

ذهب خالي للمستشفى لإحضار زوجته ..وتكررماحدث في الصباح !..حتى أن جدي قال لي في لهجة متوسلة "خديهم يا مروة فوق ..عايز أنام .."أمري لله.."فتح شادي التلفزيون على فيلم "سهر الليالي""لم أكن قد شاهدته من قبل ..كان لطيف ..لكن ليس بحجم الضجة التي صاحبته عند عرضه ..

..كان فتحي عبد الوهاب قد بدأ في الغناء ..قلت لشادي"يا سهر الليالي ..ياحلو على بالي"

ضحك شادي عندما وجدهم يغنون نفس الأغنية وضحك ..عرفتي منين؟...إيه يا ابني هي معجزة!..-تذكرت عندما كنت طفلة وأجد أمي تكمل أغنية ما لليلى نظمي أو عبد المنعم مدبولي وأحس أنها معجزة ...عرفتي منين! ا

..تأخر خالي ولم يأتي إلا الثانيه صباحا ..كان عصبيا ..سألته .."فيه حاجة ؟..أم شادي كويسه؟..قال لي ..أيوه الحمد لله..الدكتور كتب لها على خروج -من مستشفيات جامعة الزقازيق- أمال ايه؟..الراجل ما رضيش يطلعها ..ثم قال في عصبية ..اللي له ظهر في البلد دي ..لو لي واسطة كان زماني خرجت دلوقتي ....معلش يا خالي ولا يهمك "أنا عارفه ما قلتش ليه انك ابن خال خالة مدير الأمن!"..كان أشرف مستمرا في سخريته "أبله أباجورة ..التي غيرها أخيرا إلى نجفة .."..لم يكن هناك مكان عند جدتي لأنام ..وكانت هناك حجرة خالية عند خالي ..أما شادي فقد دخل لينام مع أبيه ..لكن أشرف أباجورة ..جلس معي حتى نام في الصالة ..كنت قد طلبت من خالي كتابا أقرأه ..فأعطاني "علاء الدين والمصباح العجيب"كانت باللغتين العربية والإنجليزية ...على ورق كوشيه فاخر ..أصابتني بالإحباط ..لم تكن كالقصة التي درستها في الصف الخامس الإبتدائي..التي كنت أقرأها كل ليلة لأنام ..فعلا الله يرحمك يا كامل يا كيلاني ..نمت ..ووجدت خالي يوقظني في الثامنة صباحا ..ضاحكا "لأنه يعرف اني لم أنم من يومين...ولأن شادي أوقظني في نفس الموعد !"..كانت زوجته قد جاءت من المستشفى ..حمدا لله على السلامة ..ربنا يسامحك يا شادي! ا

15 comments:

Anonymous said...

شادي وأشرف وعرفناهم والامورة الصغيرة اسمها ايه

مواطن زهقان said...

بجد تسلسل
جميل جدا
يامروة
فى السرد
وكله كله
وشادى
ربنا يسامحه
وعاوزين بقا نعرف اسم النونو

yasmine said...

ربنا يكون فى عونك انا مجربة ده كتير
بكره جدا اما ابقي عايزة انام وده الطبيعى بتاعى والاطفال عايزينى العب معاهم سواء اولا اخويا او ابن ابن عمتى
بس انتى مش بتحبي الفراخ ليه انا بموت فيها من كتر مبحبها بودى ابن اخويا الصغير معتش بيحب غيرها وعايزنى علطول العبها لحد اما اتخنقت
ومهند علطول عايزنى ارسمله وبيتفنن انه يقولى رسومات صعبة ارسميلى سيد قشطة فيل
المشكله انهم مش فكرنى كبيره فاكرنى قدهم بس انا بحبهم جدا واحلى حاجة فى الدنيا لحد دلولقتى يعنى كلمة عمتو بس ساعات بتخنق برضه
عموما الف مبروك الفرد الجديد فى الاسره وعقبال اما تكبر وتبقي عروسة

مهبول ومهبوله said...

الف بركه
مليون مبرووووووووووك
ياسلام عايزين المغات بقي عبقال عدلك ياحبتشي

مهبوله

Anonymous said...

حلو اوى يا مروه بجد انتى اتخلقتى عشان تبقى كاتبة
عبدالله رسام الكاريكاتير

هدى said...

صباح الفل يا مرمر
الف مبروك العضو الجديد فى الاسره العامرة
تساؤلاتك وجعتنى اوىىىىى وكل بنت بتسألها لنفسها كتير جدا قبل ما ييجى حتى معاد ابن الحلال اما بعد ماييجى فبتبتدى يجيلها رعب .. بس رعب لذيذ الامومة وهل هكون اد المهمة دى ؟ وهل هعرف اربيهم كويس ؟ وهل وهل لحد ماييجو باذن الله تلاقى الحياه بتاخد مجراها وتحاول تقوم بدورها وبصيت حواليا اصدقائى اخواتى وشفت التجربة بتاعة الانجاب اد ايه بتختلف من اسرة لاسرة من ام لام ومن اب لاب الموضوع مش سهل ابداحلو اوى ومرعب جدا !!! مش بخوفك بس احنا عايشين زمن صعب واللى نفسك تزرعيه فى بنتك او ابنك ممكن يعذبه وممكن يسعده واحسن حاجة تربيه كويس .. كويس بمعنى التربية على المبادىء الاسلامية السمحة بس توريه ان مش كل الابيض ابيض ولا الاسود اسود يعنى من الآخر تعملى البنية الاساسية صح وهو بفطرته هيختار الصح .. وانشاء الله هتكونى ام جميله لربع دسته ابناء زى العسل

ربنا يوفقك ويسعدك
هدى

عاليا حليم said...

يا نهار أبيض أنتى عاملة زى بالظبط لما بادبس و اعد مع أطفال ، حلوة اليوميات دى ،

Mohamed A. Ghaffar said...

أجمل شئ فى الزقازيق

العيله كلها جنب بعض

aliwa said...

اولا مبروك على العضو الجديد فى الاسرة ومن دلوقتى كدة عاوزك تطلعية سياسى جامد وتقرى على مسامعة كل يوم مقالات ابراهيم عيسى وبلال فضل انا عارف انة المفروض يسمع حواديت تانية وكدة على العموم الف مبروك واشكرى شادى واخوة لان لولا شقاوتهم ما كنتيش كتبتى الموضوع الهايل دة

احساس لسه حى said...

عزيزتى
جمال الاطفال قى شقاوتهم اه فيه اطفال غلسين شويه بس لازم نفتكر اننا كنا صغيرين وبنحب نلعب اد ايه
واللى بيحب الاطفال هيكون سعيد معاهم رغم كل شئ
وكمان لازم ندوق شويه من اللى كنا نبدوقوا لاهلنا ونعرف هما بيستحملوا اد ايه الف مبروك وربنا يخللهم المولود
هما سموا ايه
سلام

Gid-Do - جدو said...

مروة

تابعت وعشت معاكى كل نقلاتك لانك كتبتى بدون تكلف ـ عاوز اركز على كام موقف اولا موقف جدك من احفادة واضح انه معندوش صبر زى حلاتى مع الاولاد وان كان لابد انه يخلق رابطة معاهم اكتر من كدة لكن فى السن الصغير اقوى بيكونوا الاطفال عندهم نشاط عالى جدا لا يتحمله كبار السن خاصة من الرجال اللى متخلقوش علشان تربية الاطفال زى الستات اللى لديهم صبر يحسدوا علية من واحد زى حلاتى على تحملهم للاولاد ـ النقطة التانية مستقبل تربية الاولاد ـ باذن الله اولادك ـ احسن شئ ان الانسان يربى الاولاد على القيم السليمة مهما كان المجتمع فاسد ـ شئ عجيب ان المستشفى تاخر خروج زوجة خالك بدون سبب ـ اللهم ان الروتين وتفتيح المخ كان ليهم الفضل فى كدة ـ تحياتى وشكرا على البوست

مروة جمعة said...

أنونيموس:آه والله عندك حق!..اسمها سارة ..منور

مواطن زهقان:منور يا أحمد..الله يخليك ..أشكرك ..نونو اسمها سارة ! ا

ياسمين :الله يخليكي يا سمسمة!..عارفه انا كنت بحب اللعبة دي برضه ..بس اتخنقت ..آه فكرتيني بشادي ..ارسمي لي فيل !ا

مهبول ومهبولة :الله يبارك في عمرك يا أختشي!..يا سلام يا غالية تعالي ..بس ينفع الرز باللبن؟

عبد الله رسام الكاريكاتير :تصدق أنا متلخبطة ..عبد الله أحمد ولا محمد عبد الله..لما قلت لي اتلخبطت ولا زلت ..بس خلاص طالما قلت لي عبد الله بوكا وسكومونص يبقى مافيش لخبطة!..الله يخليك ..كاتبة ايه ..كلنا على باب الله ..يمكن تقصد كاتبة حسابات ..للأسف بكره الرياضة! منور ..

هدى :صباح الفل على عيونك الجميلة يا هدهد ..مبروك النشر تاني!..كلامك جميل ومعقول وما اقدرش اقول حاجة عنه ..انا عارفه انك مش بتخوفيني ..بس أهي مسئولية وأمانة أعان الله من يحملها ..وعموما الله يبارك فيك وبعد الشر عنك من الوجع ..ياااه خلتيهم 3 كمان ..طيب الأيام بيننا!..تحياتي

عاليا حليم :لازم أقول كل ما اشوف اسمك منور صباح العندليب!..الله يبارك لك ..أشكرك كثيرا

محمد عبد الغفار :منور ..فعلا أجمل حاجة في الزقازيق اللما والدفا الجميل الهادي ..وأنت تدرك هذا وأنت بعيدا في السادس من أكتوبر..منور تاني ! ا

عليوه :إزيك يا علي ..!..عارف أنا هجيب أرشيفي القديم وأفتح مقالات سمير رجب حوش صاحبك عني ..ومحمد علي إبراهيم "صاحب مذبحة الأرانب في سلطانية الملوخية!"وبالمرة ممتاز القط "على خلفية موسيقية "شاف القطة قالها بسبس قالت له ناوناو .."للرائع محمد فوزي ..إبراهيم عيسى وبلال فضل ؟شايفنا بنربي إرهابيين!..عموما أهي فضفضة ..وأشكرك على رأيك ..منور


إحساس لسه حي : شكرا على تشريفك ..ده أولا ..ثانيا الله يبارك فيك وفعلا الأطفال نعمة مبهجة من عند ربنا ..كائنات صادقة وبريئة ..حاجة كده خيال!..اسمها ايه؟..اسمها سارة ..سوسو النونو ..شكرا ! ا

مروة جمعة said...

جدو :..صباح الفل يا جدو العزيز ..يارب تكون بخير ..عارف يا جدو ..جدي عنده صبر بس مش بعد منتصف ليل الزقازيق!..ولا حسد ولا حاجة يا جدو ..ينابيع الصبر قلت ..عند الكل ..ورحم الله الصابرين .والله أنا بقول زيك كده ..القيم السليمة لازم الأطفال يتربوا عليها مهما كان المجتمع فاسد..لكن مع الأسف القيم الثابتة والمتفق عليها صارت اليوم نسبية ..وبالنسبة لتأخير خروج زوجة خالي ..ولا عجيب ولا حاجة ..نحن في بلد العجائب والروتين ..بس خالي يظهر كان منشف دماغه ومش طلع المعلوم!..العفو ياجدو ..ربنا يسعدك وعقبال أحفادك إن شاء الله ..

Mohamed A. Ghaffar said...

مهو مبيحسش بالنار الا اللى مكوى بيها

سارة طوبار said...

طبعا الموضوع جميل جداوالاجمل الاطفال الصغيرين انا بموت فيهم وبالنسبة لموضوع التربيه انا شايفة ان فى حاجه لازم ناخد بالنا منها كويس اللى هى ان معظمنا اساسا تربية الايام والليالى يعنى مكنش فى فى معظم البيوت قبل كده اسس واضحة للتربيه يعنى بيكلوا ويشربوا ويتعلموا ويبقوا كويسين بدون مفهوم واضح لمعنى كلمة كويسين
واعتقد ان دى ممكن تكون مشكلة جيلنا دلوقتى عشان احنا نوعا ما حاسين ان بجد هى مسئوليه وان احنا عايزين نربيهم برضه كويسين بس المفهوم عندنا بدأ تضح ملامحه وللاسف الظروف الخارجية للتربية مش مساعده على ده فى دلوقتى معادله صعبه مابين البيت وماخارج البيت المشكله بقى ازاى هنتعامل مع المعادلة دى.